arab's house
أهلا وسهلا بزوارنا الكرام طبتم سهلا ومرحبا نورتم المنتدى بحضوركم فلا تخدولونا بالتسجيل

arab's house

للأصدقاء الخمسة
 
الرئيسيةالبوابةاليوميةس .و .جالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 بحث حول المخــــــــــــــــــــــــــــــدرات

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
nassima

avatar

عدد المساهمات : 87
السٌّمعَة : 0
تاريخ التسجيل : 14/10/2011
العمر : 19
الموقع : http://mchm.7olm.org/

مُساهمةموضوع: بحث حول المخــــــــــــــــــــــــــــــدرات   الثلاثاء أكتوبر 18, 2011 7:57 pm

المخدرات

المخدرات أنواع من مشتقات الافيون _المورفين والهروين والمنشطات كالامفيتامين والكوكايين وبعض الاعشاب المهدئه كالحشيش أو الماريجوانا .وجميع هذة الانواع لها خطورة على صحة الانسان وخصوصا الجهاز العصبى وبشكل خاص على الدماغ .هذا بالاضافه الى الاضرار الاجتماعيه التى يتعرض لها متعاطى المخدرات .

يتعاطى الشباب المخدرات عادة لاسباب ثلاثه وهى غالبا ماتكون متداخلة:

* للحصول على فائده هامه مثلا كأن يحظى بالقبول عند جماعة من الاصدقاء أو يتمكن من السهر الطويل .

* لطرد الملل واستكشاف الممارسات المعروفه الاخطار وذلك لمجرد الحصول على متعة النشوه

*للتخلص من الكابة أو المساءه على نسيان جو بيتى تعيس

من العوامل البيئيه المسؤوله عن تعاطى الشباب للمخدرات فقدان الركائز الاخلاقيه في البيت .وقلة لروابط الدينيهوإحجام بعض الآباءعن تحمل مسؤولياتهم ‘وحاجة الكثيرين من الشباب الذين يعانون من الضياع في هذه الايام لاكتشاف حقيقة أنفسهم

وهناك عوامل كثيرة تؤدي الي تعاطي المخدرات بعضها دائم وبعضها مؤقت ومن العوامل الدائمه الحاجه الي الدعم الشخصي وهذا يؤدي الي نمط من الحياة يتسم بالتسرب من الواقع بالادمان

اما العوامل الؤقته :فهي لحظات البهجه والسحر التي يوفرها المخدر للشباب المتعاطين له .أو الهروب من اليأس والضياع

وهناك أنواع متعددة من المخدرات منها الآفيون والكوكائين والحشيش ومعظم المخدرات تؤدي الي تعطيل وظائف الحواس أي فقدان الاحساس أو التخدير أو النوم أو ركود المخ أو الذهول أو الخبل

ويعد الافيون الخام ومستخلصاته من المواد التي تسبب الادمن الفسيولجي بمعني ان خلايا الجسم تتقوى على تعاطى المخدر.

ويؤدي تعاطي المخدرات الي ظهور أعراض إنطوائته وانسحابيه لدى الشخص المتعاطي فيلاحظ نزول سائل من الانف والعين واتساع بؤبؤ العين ونقص في العضلات وزيادة العرق وارتفاع الحرارة والضغط والتقيؤ والشعور بجفاف الحلق واللسان

ولفهم الحاجات النغسيه التي تقود الفرد الي الادمان يجب معرفة التاثير السيكولوجي للمخدر فهناك اعتقاد ان الافيون يؤدي الي الشعور بان الفرد غير طبيعي بمعنى أن الفرد يشعر ان حاجاته البيولوجيه مشبعه كماتشبع حاجاته من الطعام أو الشراب هذا بالاضافه عدم الشعور بالالم وزوال الشعور بالتوتر والقلق وكذلك ابتعاد بواعث العدوان والتخريب ولكن هذا لايحدث الابين أصحاب الشخصيات الضعيفه



أماتحليل احلام اليقضه عند المدمنين فيكتشف عن نوع من الهذيان في التفكير وعن جنون العظمه والشعور بالقوه كذلك الشعور بالشك والريبه وفقدان الثقه بالاخرين بالاضافه الي الانطوائيه والعلاقه الضعيفه مع الاخرين. .

المظار الاجتماعيه للمخدرات

الافيون: يدفع الفرد الي الاجتراء علي القيم الخلقيه ولاجتماعيه فيكذب ويسرق وتتدهور العادات الصحيه لدى الشخص المتعاطي للافيون

أما الكوكائين : فليس له عشاق كثيرون من المدمنين بالقياس الي الافيون وذلك الي انه يسبب هلوسه سمعيه وبصريه عنيفه جدا . ويولد الكوكائين حاله من البهجه للمدمن قرابة خمس ساعات يتمتع المعتاد عليه عادة في اثنائها بالهدو . ويعمل الكوكائين كمنشط للحاء الدماغ علي خلاف الافيون الذي الذي يعمل كمنشط فيتعرض المرء للارق ويتحرك عنده الجنس فيتجاوز على القيم والاخلاق

والحشيش: يستخرج من اوراق نبات القنب الهندي واورق هذا النبات لها تأثير تخديري وغالبا ما يستعمل الحشيش عن طريق التدخين في السجائر والحشيش مثل الكوكائين ليس له خاصية الادمان الفسيولجي ولا يؤدي الي حالات الضعف والتهيج إلا اذا استعمله شخص غير متزن اصلا أو فرد من الافراد الذين يتعاطون مخدرات اخري أو يشربون الخمر

الاثار النفسيه المباشره لتعاطى الحشيش

اضطراب الادراك الحسي : تتفق الدراسات على ان التخدير بااحشيش يؤدي الي اضطراب ما مؤقت في الادراك الحسي .كما يوجد حاله من الهلوسه ووجود الحاله المعروفه بخداع الحواس .وهذا يكون في الادراك البصري والسمعي.

اضطراب الشعور :ويظهر عليي عدة أشكال منها اختلال الشعور بالزمن والمسافه وغياب الشعور اي ادراك الفرد للمدركات المختلفه ادراكا غامضا .كما يتضمن أيضا الشعور علي وجود الهلاوس وخداع الحس :وعدم التهيؤ لادراك المثير ادراكا سليما دقيفا واقعيا.وتظهر حاله من الخلط بين الاحلام واحلام اليقضه وبين الحقيقه والواقع التي يطلق عليها حالة الخلط العقلي .كما يظهر الشعور على شكل تضخم الشعور بالذات والشعور بالانفصال

اضطراب التفكير:وهو يصيب العمليات الذهنيه العليا في أثناء التخدير نوع من الاضطراب .وقد بالغت الدراسات في أهمية ظاهرة القابليه للايحاء وربطت بينها وبين إرتكاب الافعال الاجراميه .وهذه الظاهره تقوم على أساين:هما

أولهما :أن المتعاطي تحت تأثير التخدير تزداد حساسيته العامه وتنتابه هلاوس مختلفه وخاصه السمعيه والبصريه

والاساس الثاني :يرجع الي ان التخدير من شأنه تعطيل عمل المراكز العصبيه العليا وأضعاف القدرهعلى الضبط والكم وتحميص اللامور .يتبع ذلك إفساح المجال للرغبات والنزعات للظهور والنشاط والعمل وفي هذه الحاله يصبح المتعاطي عرضه للتأثير بما توحيه اليه نفسه دون ضوابط.

اضطراب الوجدان: يقصد بالوجدان تلك المشاعر المختلفه التى قد تكون مصحوبه بتغيرات مختلفه في داخل الجسم وخارجه وهو يختلف عن الانفعال في انه حاله تتصف بشئ من الهدو ء والاستمرار بينما الانفعال حاله إنفجاريه عنيفه مؤقته .وقد وجد ان التخدير يوجد حاله أنفعاليه أو وجدانيه معينه توصف أحيانا بالشعور الداخلي بالرضا أو الراحه.

الجنون الحاد:ان جنون التخدير بالحشيش جنون ثأنوى مؤقت يشفى بازالة سم التخدير من الجسم والعنايه بالمريض .فالمتعاطي يبدو متهيجا مضطرب الوعي والشعور والنهيد وعدم الاستقرار الحركي . ويلاحظ أيضا حاله التدهور الجسمي والنفسي التي يعاني منها مدمنو المخدرات

الادمان على الكحول

يعمل الكحول وهو المكون الاساسي لكل أنواع الخمور كمثبط وليس كمنشط يصيب المراكز الدماغايه العليا ويخدرها مما يخفض قدرتها على السيطرهعلى الانسان ونزواته وفعالياته الحركيه.

مراحل الوصول الى الادمان:

الشرب الاجتماعي

الشرب العرضي أي الشرب للتخفيف من التوتر

مرحلة الانذار وبها شرب غزير

المرحله الحرجه أي الشرب على إنفراد والبحث عن المناسبات التي يوجد بها شراب

مرحلة الادمان وفيها يكون المريض قد تعود الشرب يوميا ولا توجد عنده قدره على ضبط نفسه

وللخمره تأثيرها في الجهاز العصبي وتبدو اثار ذلك في ظاهرتين اساسيتين .ظاهرة التخدير ومنها الشعور بانخفاض التوتر والقلق وظاهرة الشوه ومعها الشعور بالارتفاع في المكانه والاهميه والطلاقه في الكلام والفعل .ولكن للخمره تأثيرها الآخر الذي يلي هاتين الظاهرتين ويبدو هذا التأثير في ضعف الانتباه المركز وضعف غير شديد في السمع والبصر وضعف واضح في التطابق بين الحركات:حيث يصبح الشخص غير قادر على تنفيذ الحركات بالشكل والسرعه والدقه الازمتين .ومن هنا تاتي المخاطر نتيجة قيادة السياره مع السكر

أسباب تناول المشروبات الكحوليه:

تزايد عدد الكبار الذين يتناولون الخمور

توفر وسهولة الحصول على الخمور في المحلات غير المرخصه وكذلك في الاماكن العامه والمطاعم

التركيز على ترويج بيع الخمور وذلك بتقوية حملات الدعايه والاعلانات

تصور بعضهم أن تناول الخمور دليلعلى الذكاء والرقي

قلة انتباه بعض الاباء الى إن اطفالهم يشربون الخمور أو قلة إهتمامهم بذلك

التغاضي الواضح الذي يبديه الجمهور والقائمون على تجارة الخمور المرخصه عن الذين يتناولون الخمر ممن تقل اعمارهم عن السن القانونيه .هذا بالاضافه الى صعوبة التعرف على الصغار من شاربي الخمر فكثيراما يبدو ن نضوجا جسميا فائقا يضلل المشاهدين

قلة اماكن التسليه التى يستطيع المراهقون اللجو اليها بدلا من الحانات وأماكن اللهو الصاخبه

الاسراف في شرب المنبهات

من المشروبات المنبهة الشائعه الاستعمال :الشاي والقهوه وهي تنبه المجموعه العصبيه المركبه أما الكاكاو فهو منبهة خفيف وماده غذائيه في الوقت نفسعه والمواد المنبهه تعمل على إنعاش الفكر ومحو الرغبه في النوم (عند بعض الافراد)وتساعد على حصر الفكر وتنبيه الجهاز التنفسى في حالة الاغماء كما انها تنشط الكلى وتزيل بعض الالام كالصداع والمغص إذا أخذت باعتدال اما اذا أخذت بكميات كبيره فان الشخص يصبح مدمنا ويؤثر ذلك في صحته

والقهوه معقدة التركيب من الناحيه الكيميائيه الاان اهم ما يدخل في تركيبها من مواد هو الكافئين وتختلف كمية الكافئين الموجود في القهوه حسب نوعها وهي تعمل على تنبيه القشره الدماغايه ولكن يتبع ذلك خمود في نشاطها وبالرغم من القهوه منبه الا أنها تورث متعاطيها ذلك الشعور باستزاده من شربها على مر الزمن كما ان المدمنين على تناولها لايشعرون بالخمول الذي يصاب به مدمنو المنبهات الاخرى واذا تناول الانسان القهوه بكثره وادمن عليها أصيب بتسمم بطى فيصبح نومه خفيفا قصيرا مفعما بهواجس الاحلام وتضعف شهيته للطعام ويصاب بالام معويه وإضطراب في التبرز وتناوب ما بين الاسهال والامساك كما يبطو عمل القلب

يحتوي الكاكو على مادة الثيرومين التى تشبه في جوهرها مادة الكافئين الموجوده في القهوه والشاي ولكن تاثيرها في القلب والجمله العصبيه أقل من تأثيرالكافئين أما الشاى فيحتوي على ماده منبهه تشبه الكافئين الموجود في القهوه وهي ماده منبهه للاعصاب مقويه للعين اذا إستعملها الانسان باعتدال ويحتوي الشاي على التوفلين وهو ماده مقويه للقلب .ويمكن اعتبار لبشاي مفيدافي بعض النشاط في الجسم كما يفيد في علاج المصابين بضربة شمس ويساعد على الهضم اذا ظظظظاخذ خفيفا بعد ثلاث الى أربع ساعات من تناول الطعام.

والتانين الموجود في الشاي لا يؤثر في القلب مباشره بل على الجهاز العصبي وتأثيره تدريجي بعكس القهوه فأن الكافئين الموجود فيها يؤثر مباشره في غشاء المعده والقلب ومرارة الشاي ترجع الى تحول مادة التانين الى حامض التانيك وهذا الحامض مهيج للغشاء المخاطىالمبطن للمعده وهو يؤدي الى عسر الهضم اذ يزيد من تجمد الماده الزلاليه وكذلك يؤثر في هضم النشا

وضرر الشاى ياتي نت الماده القابضه كما ان تناول الشاي يؤذي الذين لديهم استعداد للبدانه وتولد الحصيات لانه يسبب لديهم خللا في إحتراق الاغذيه وبالتالي يسبب تراكم الرمال وترسبها

الادمان على التدخين

أثبتت الابحاث الحديثه ان تدخين التبغ يسبب الادمان مثل جميع المواد المخدره ويقول تقرير الكليه الملكيه :إن تدخين التبغ هو أكثر المواد المسببه للادمان الضار في العالم ).حيث ان خطورة ادمان التدخين تتمثل في خطورة الاقلاع عنه ويحتاج الشخص الى إدراك تام لمخاطر التدخين اولا ثم الى عزيمه صادقه والى تشجيع من المجتمع بالاضافه الى النصائح الطبيه

ويختلف تأثير التدخين في الجهاز العصبي وفي المخ بالذات عن كثير من المواد الاخرى المسببه للادمان حيث إن تأثير التدخين يصل الى المخ في أقل من دقيقه من إشعال السيجارة وبدء التدخين.كماأن تأثير النيكوتين وهو الماده المسببة للادمان يختلف من شخص لآخر فيهدئ واحدا وينبه الآخر كما يعتمد ذلك على كمية النيكوتين المسحوبة الى الدم وعلى طبيعة الشخص وحالته النفسيه في تلك الحظة وسرعان ما يعتاد المخ والجهاز العصبي على وجود النيكوتين فيتعوده ويطلبه باستمرار وتتحول العادة الى إدمان إذ أن اغلب المدخنين يجدون أنفسهم مدفوعين للتدخين بعد أن تبدأ العاددة لديهم في سن الصغر وبالتقليد وحب الظهور.

وتقدر تقارير منظمة الصحه العالميه ،4ملايين شخص يموتون سنويا بسبب التدخين أى حوالى 11ألف وفاة كل يوم ويقع أكثر من مليون من هذه الوفيات حاليا في البلدان الناميه .ويقدر أن التبف سيصبح في عام 2020أول سبب للوفاه والعجز في العالم إذ سيقتل أكثر من عشرة ملايين شخص سنويا أى أنه سيسبب وفيات يزيد عددها على ما يسببه الايدز والسل ووفيات الامومه وحوادث السيارات وغيرها

ويقدر أن وباء التبغ سيؤدي إلى الوفاه المبكره لعدد يصل إلى 250مليون من الاطفال والمراهقين ويتوقع أن يكون ثلث هؤلاء من ا لبلدان الناميه حيث أن كل واحد منهم سيخسر مابين 20-25عاما من عمره المتوقع

السموم التى يتضمنها التدخين

يشتمل دخان التبغ على أربعة آلاف مركب كيماوي كلها ضارة ومنها خمسمائة مركب ضار جدا بل أن 43مركبا منها تسبب السرطان .من بين هذه المركبات النيكوتين (الذي يسبب الادمان )وأول أكسيد الكربون والقطران والنشادر (منظف الارض)والزرنيخ (سم النمل )والكادميوم (يوجد في البطاريات )وغيرها من المواد

النيكوتين:أن مادة النيكوتين الموجوده في السجائر تسبب الادمان .ويرفع النيكوتين ضغط الدم ويزيد ضربات القلب ممايؤدي الى إجهاد القلب والاوعيه الدمويه وهذا يزيد من إحتمالات حدوث الذبحة القلبية

غاز أول أكسيد الكربون :إن غاز أول أكسيد الكربون الذي يحتوي عليه دخان السجائر يؤثر ملى المخ والبصر والسيطرة على العضلات .فهو يسب الأكسجين من العضلات والدماغ وأنسجة الجسد .ومع مرور الوقت تتورم القصبه الهوائيه عند الشخص المدخن مما يؤدي إلى نقص نسبة الهواء الداخل إلى الرئتين وبالتالي تنقص نسبة الاكسجينفي الدوره الدموية

القطران:يغطي القطران رئتي الشخص المدخن وينتشر عبر الجهاز التنفسي مثل (الهباب)في المدخنة .ويتسبب هذا الطلاء في حدوث سعال عند الشخص المدخن وضيق في التنفس.كما أن القطران هذا يحتوي على عدد من العناصر التي تسبب السرطان.ولم يثبت حتى الآن أن السجائر قليلة القطران تقلل من خطر الأمراض وذلك لأن الفرد المدخن يزيد من عدد السجائر التى يدخنها ويتنفس دخانا أعمق فينتقل القطران بذلك إلى أعماق الرئة أكثر فأكثر.

الامراض التي تنتج عن التدخين

يتسبب التدخين في حدوث كثير من الامراض التى تصيب الفرد المدخن:

تليف الرئة:وهو مرض يقضي ببطء على الرئتين لان المواد الكيميائية الموجودة في السجائر تتسب في إنتاج كميات كبيرة من البلغم .وهذا البلغم يصيب الخلايا التي تبطن مجرى الهواء وبالتالى يؤدي إلي تخفيض نسبة الأكسجين التى تدخل الجسم .ومع مرور الوقت تبدأ الرئتان في التلف وتتصلب أنسجة الرئة هذا إلى جانب أن المصابين بتليف الرئة معرضون لالتهاب الشعب الهوائيه المزمن والاصابة يالنوبة القلبية والسكتة الدماغية

سرطان الرئه: وينتج عن القطران الموجود في السجائر وقد لايعرف المدخن أنة مريض بسرطان الرئة حيث لاتظهر علية أية أعراض

الامراض الوعائية والقلبية:وتؤثر على القلب والاوعية الدموية وتتضمن النوبة القلبية والذبحة الصدرية وإنسداد الأوردة في الساقين والسكتة الدماغية

أفكار لتساعد الآخرين على الاقلاع عن التدخين

نصح المدخن بما يلي :

أن يسأل نفسه لماذا يدخن ؟فهذا سيمكنه من اتخاذ الخطوات الجادة للاقلاع عن التدخين ومقاومة دوافعة

يبتعد عن التوتر _القلق_الخلاف العائلي_ومشاكل العمل.

يحدد يوما للتوقف عن التدخين بحيث لايكون معرضا خلاله لكثير من الضغوط كعطلة نهاية الاسبوع .....الخ

في الايام الاولى:

يتناول كميه كبيره من الماء وعصير الفواكه الطازجه ,يمتنع عن المنبهات التي قد تذكره بالتدخين ,كما يتناول الجزر ,التفاح أو يمضغ العلك ليشغل حواس الفم

يمارس هوايات جديده مثل المشي ,السباحه,كرة القدم,الرسم......الخ

يتجنب التدخين نهائياحتى ولو سيجاره واحده فهذا سيشعره بأنه أقدر على هزيمة هذه العادة


الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
بحث حول المخــــــــــــــــــــــــــــــدرات
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
arab's house :: علوم وثقافة :: الطلبات والبحوث الدراسية-
انتقل الى: